الرئيسية / كوردستان / الرئيس بارزاني : إرادة شعبنا لن تنكسر وكوردستان لن تتخلى عن حريتها وحقوقها المشروعة

الرئيس بارزاني : إرادة شعبنا لن تنكسر وكوردستان لن تتخلى عن حريتها وحقوقها المشروعة

قال الزعيم الكوردي مسعود بارزاني ، ، ان اتفاقية 11 آذار من المكتسبات المهمة لحركة التحرر الكوردستانية ، تم فيها الاعتراف بجزء من حقوق شعبنا ، مشدداً على ان إرادة شعبنا لن تنكسر تحت أي ظرف من الظروف وتحت أي ضغط ، وأن كوردستان لن تتخلى عن حريتها وحقوقها المشروعة .

جاء ذلك في بيان للزعيم الكوردي ، اليوم الجمعة 11 مارس/آذار ، بمناسبة الذكرى السنوية الـ 52 لاتفاقية الحادي عشر من آذار .

الرئيس بارزاني ، قال ” نستذكر بإجلال الذكرى السنوية الـ 52 لاتفاقية الحادي عشر من آذار والتي كانت من المكتسبات المهمة لحركة تحرر الشعب الكوردستاني”.

مضيفاً ” نتيجة إصرار وصمود شعب كوردستان والثورة ، بقيادة البارزاني الخالد اُجبر النظام العراقي في 11 آذار 1970 لأول مرة وبشكل رسمي على الاعتراف بجزء من حقوق شعبنا”.

وتابع الرئيس بارزاني ، بالقول ان “11 آذار 1970، دليل واضح على انتصار الثورة والإرادة العادلة لشعب كوردستان على حالة الانكار ، ومحاولات أعداء شعب كوردستان لمحو شعبنا “، مردفاً ان ” اتفاقية 11 آذار هي ثمرة نضال وتضحيات قوات البيشمركة وكافة شرائح المجتمع والمكونات الدينية والقومية في كوردستان ، هذا النضال الذي استمر من أجل تثبيت التعايش والشراكة والعدالة والسلام وهو ماتحقق”.

 موضحاً ” صحيح ان النظام العراقي انتهك الاتفاقية لاحقا ، لكن إرادة شعبنا في مواصلة النضال وعدم الاستسلام استمرت ، وأدت الى تحقيق منجزات اكبر”.

وختم الزعيم الكوردي ، بيانه بالقول ” في ذكرى اتفاقية 11 آذار، نجدد التأكيد على رسالة السلام والتعايش لشعب كوردستان، وكذلك على أن إرادة شعبنا لن تنكسر تحت أي ظرف من الظروف وتحت أي ضغط ، وأن كوردستان لن تتخلى عن حريتها وحقوقها المشروعة”.