حوار مع الفنان الكبير اوكن بت سامو

  • هل تحدثنا عن دخولك عالم الغناء؟

 بدايتى في الموسيقى والغناء بدأت من البيت لان والدي واعمامي كانو يتقنون الغناء وكانت لنا دائماً جلسات عائلية يتخللها الطرب والغناء فنمت هذه الهواية لدي في البيت وتأثرت ببعض الاصدقاء الآخرين. انطلاقتي بالغناء كان حلما يراودني في أن أنتج اغاني في العراق وكان عمري وقتها 17 سنة لكن في خضم الأزمنة في فترة السبيعينيات التي اتسمت بالصعوبة لاسيما مع  الغناء الاشوري والتعبير عن الكلمات والقصص واغاني قومية..

لكن الفرصة سنحت لي في امريكا والتقيت بمطربين اشوريين والتقيت مع جيرمن تمرز وكنت اعزف مع فرقته وبدأت انطلقت في عالم الفن من تلك الليلة ومنحت  المجال لكي نكمل نحن كفقرة وغتيت وكانت حفلة رأس السنة سنة ١٩٨٠ لانطلاق باحترافية

أول ألبوم أصدرته سنة ١٩٨٥ بعنوان جي بايناخ كانت يتضمن ٨ أغاني كانت منها أغاني قديمة لوالدى الذي كان مؤلف الأغنية وكان الناس يعرفون والدي من خلال هذه الأغنية الأغنية بعنوان (بلبل).

و اخذت اغنية من الشاعر والملحن الاشوري من إيران بطرس بيث كزادي.

وأغنية أخرى من كلمات اشور بيت سركيس ونصف الثاني من أغنية كتبناها انا وصديقي

وايضا من صديق اخر كتب لي عدد الاغاني.

  • كم ألبوم غنائي اصدرت خلال هذه المسيرة الحافلة ؟

لدي في رصيدي الفني ٥ ألبومات وأغاني (سنكل) والقومي الاول كان بمثابة مفتاح فتح لي أبواب للتعارف والتعاون مع الشعراء والملحنين وأبرزهم يوخنا هنارو و من تلحين شقيقي داود بيت صامو عازف اورج والملحن والموزع ولحن لكثير من الفنانين.. الاغاني الأخرى تعرفت من خلالها على صديق أرمني يدعى سيمون افانسيان ساعدني كثيرا بتوزيعه الموسيقى.. وايضا مع الكاتب الدكتور زاك جيري. كتب لي اغاني عديدة منها اتاد اشورايي واربلينا وخوبما متومايا.. والتقيت بشقيقه سامي الحريري الذي كتب ٨ من اجمل الاغاني وانا معجب بها جدا غنيت منها ٣ وتبقى ٥ اغاني اخرى سوف احضرها قريبا.

  • كيف تعلمت العزف وهل من مقومات الفنان الناجح أن يكون عازفا؟

ليس شرطا لكن يستحسن أن يكون الفنان  يعزف آلة لتساعده في ايجاد طبقاته الموسيقية. وتحسين أداءه اكثر.

  • ابرز اغاني أوكن والتي  لا يزال الجمهور يحبها؟

اغنية حي بايناخ و خوبا اتيقا و اغنية خوبا متومايا الحب الابدي.. وأغنية اتت اشورايي

  • ما هو اخر البوم أصدرته وهل لديك البومات جديدة ستصدر قريبا؟

في عام ٢٠٠٠ كان  اخر أصدار لالبوماتي  وحاليا اعمل على اصدار ألبوم جديد قريبا..حيث سيتضمن  اغاني من الحفلات التي احيتها في اربيل حيث  حضرت مؤخرا لحضور ومشاركة في زواج ابنة أحد ألاصدقاء وايضا أحييت مع الفنان ايوان اغاسي حفلة في النادي الثقافي الاشوري و ايضاً شاركت في أمسيات شبابية في ذا كابن وحقيقة فرحت جدا من خلال التفاعل وكان هنالك استجابة كثيرة بيني وبين الشباب حيث هذا الجيل الجديد له دراية ويعرف اغانيي القديمة التي أصدرتها. منحتني هذه الحفلات فرصة الغناء  في دهوك واعرف هناك جالية كبيرة تحب الفنان الاشوري والفن لكن قريباً احب ان اشاركهم  في حفلات غنائية.

السوشيال ميديا ساعد الكثير لإبراز ونشر الاغاني وشهرة الفنانين في التمكن من إيصال اغانينا.

  • من الواضح انك تجيد لغات عديدة لماذا لم تغني بها؟

انا كاشوري افضل أن أغني بلغتي وستايلي، اللغة الآشورية عندي هي اجمل اللغات ويجب أن نبقى دائما محبيها بفننا  وثقافتنا

  • نصائحك للفنانين الشباب؟

اي مغني له رغبة في الغناء يجب أن يكون معجب بأغاني المطربين القدماء ويتعلم آلة موسيقية ومن يسجل اغنية يأخذ رأي المطرب الأكبر منه.. اليوم هناك فرص للذي يخطو خطوات أكثر من ما كان في زماننا وانا أرى ان هناك تعاون بين الفنانين في الوقت الحالي. وخاصة في اربيل واعجبتني اصوات الشباب وطريقة غناءهم. وطاقات غنائية شبابية.

  • كلمة اخيرة

اشكر كل من حضر حفلاتي وكل الذين اظهروا حبهم نحوي مع  أملي أن اكون قدر مسؤولية الحب الذي اولاني اياه واتمنى من شعبي هنا في العراق والاقليم أن تكون لهم حياة سعيدة وسالمة وآمنة

شاهد أيضاً

مكونات إقليم كوردستان تجتمع مع ممثلي الدول والقنصليات وتصدر بياناً حول الغاء الكوتا

في اجتماع مع ممثلي الدول والقنصليات وممثلي الامم المتحدة في أربيل طالبت مكونات إقليم كوردستان …