الكاردينال لويس ساكو لعمكاباد: قدمت طعنا على قرار سحب المرسوم في المحكمة الاتحادية وانتظر قرارها

اجرى موقع عمكاباد الاعلامي لقاءً مع غبطة البطريرك الكاردينال مار لويس روفائيل ساكو في المقر الصيفي للبطريكية الكلدانية بمحافظة اربيل

عمكاباد- خاص

– بما يتعلق بالازمة الحالية التي تمر بها الكنيسة الكلدانية اين وصلتم بهذه القضية؟

شكرا كثيرا لموقعكم و هذا الموضوع مؤلم لكونه مفتعل ولم يكن قائم على اساس وبالتالي فهو استهداف واضح ودائما ما اتساءل حول لماذا انا بالتحديد، وردة فعلي تجاه الموضوع تبدو معنوية بسبب كوني لا املك ميلشيا ورغم كل ذلك فالرب سيظهر الحق في النهاية لذلك اطلب من المؤمنين ان لا يتأثروا ويواظبوا على الصلاة من اجل انتهاء الازمة.

– اثرتم مؤخرا لجوئكم للقضاء بشان طعن قرار سحب المرسوم ماهي اجراءات القضاء في هذه القضية؟

نعم من المنتظر ان يصدر خلال مطلع الأسبوع القادم قرار من المحكمة الاتحادية حول قرار سحب المرسوم.

– ماهي اجراءاتكم بعد قرار المحكمة؟

اي قرار يصدر من المحكمة سواء كان ايجابياً او سلبي فانا لي موقف مناسب تجاه ما ستصدره المحكمة

– قمتم بزيارة الى عدد من بلدات شعبنا كيف ترى واقع مسيحيي العراق في الوقت الحاضر؟

مثلما هو معروف ففي اقليم يوجد امان وحرية وانفتاح ربما هنالك بعض المعوقات لكنها مع الزمن تتلاشى  فهنا يوجد نظام وقيادة ولا يوجد فوضى بعكس ما موجود في المركز من ميلشيات ومافيا ومشاكل وازمات كثيرة تنتج انعدام القانون وتفشي الفساد.

– بالتزامن مع المظاهرات الاحتجاجية اثير في بعض البلدات غياب رجال الدين فالى ماذا تعزو اسباب الغياب ؟

في المظاهرات التي شهدتها سهل نينوى وكركوك والبصرة كان هناك مطارنة حاضرين.. لكن في مناطق اخرى لم يكن لهم حضور فهنالك من يعتقد بان القضية شخصية لكن اؤكد بان القضية قضية كنيسة وتستهدف المكون المسيحي لذلك اعتقد بأن هنالك من المطارنة ممن لم يفهم  او ليس لديه شعور بالمسؤولية.

– نرى يوميا بان لديكم زيارات من شخصيات رسمية ودبلوماسيين هل قدمت هذه النخب تعاونها لحل هذه المشكلة بينكم وبين رئيس الجمهورية؟

مثلما ترى فالكل يبدي تعاطفه  لكن بالحقيقة لا اعرف مدى تأثيرهم وانا لا اعرف كيف احاور رئيس الجمهورية  وهو قام بفعل يخرق الدستور وانا تلقيت اتصال على مدى مرتين من مستشار رئيس الوزراء  حيث قال فيهما بان باب رئيس الوزراء مفتوح امامي دون ان يبادر لحل المشكلة الواضحة والحل أيضا واضح لكن مع الأسف لا يوجد ارادة  لحلحلة الأمور بسبب وجود ضغوطات .

– تفصلنا اشهر معدودة على انتخابات مجالس المحافظات وبرلمان الاقليم كيف ترى احزاب شعبنا وكيف هو دفاعها عن الشعب خصوصا الاحزاب الكلدانية كونك على تواصل معها؟

في غضون ال20 عام  هنالك من الاحزاب من عملت  لكن بشكل غير ملموس وكان هنالك احزاب تدعمها جهات لكن بالتالي لم تحقق غايات الشعب الذي حملت اسمه وخلال احتلال داعش لمدننا قامت الكنيسة وبالتعاون مع المنظمات الانسانية  بتضميد جراح ابناء شعبنا من النازحين كما اسهمت تلك المنظمات بتعمير منازل المسيحيين بعد العودة  لكن الاحزاب لم تقم باي شي لانها كانت تبحث عن مصالحها  فضلا عن ارادة الاحزاب نفسها لم تكن بايديها .

  • تلقون دعم من قبل حكومة اقليم كوردستان هل ترجمت هذه العلاقات بحل هذه الازمة مع رئيس الجمهورية كونه من المكون الكوردي؟

في الحقيقة ان الازمة ليست ازمة سياسية وهي فقط ورقة ضغط من قبل جهة وانا زرت رئيس الجمهورية وهو انسان طيب وليس لديه اي خلاف مع احد ومع اي من الاحزاب السياسية الاخرى وانا رجل وطني اعمل للخير العام ومن اجل الوطن والناس لذلك ارى  ان هذا قرار مفتعل ويهدف لاسكات الكنيسة حتى لا ادافع عن حقوق الناس كوننا نتحدث عن الظلم والفساد كونهم  لايريدون فتح تلك الملفات وايضاً موضوع الاملاك كون ان هنالك جهة سياسية ترغب بالسيطرة عليها .. كل هذه تجمعت  لذلك اصبحت انا  كبش فداء.

– تطرقتم بان يكون هنالك تمثيل حقيقي للكدان فضلا عن تمثيلهم في مناصب الدولة هل طالبت رسميا وخاصة من قيادة كوردستان بهذا الشي؟

من حق الكلدان في ان يكون لديهم ممثلين مثل ما عند المكونات الاخرى وان يكون تمثيل بحسب عدد المكون خصوصا وان الكلدان  يملكون  نخب علمية واكاديمية متميزة فخلال تاريخنا توجهنا الى العلم والمعرفة والتجارة دون ان نعمل  في السياسة مثل الاخرين لذلك ارى ان هنالك استفادة يتوجب بروزها من هذه النخب الاكاديمية المثقفة من عنكاوا وغيرها من المناطق وان تستقبل الاقليم وبغداد هذه النخب اصحاب الشهادات العليا.

– كلمة اخيرة توجهها للمؤمنين؟

اطلب من المؤمنين تثبيت موقفهم بالوقوف مع الحق والكنيسة ويصلون لنا حتى نضمن كرامة من سياتي بعدي لتسنم كرسي البطريركية حيث افكر كوني بهذه القوة وحصل معي ما جرى فكيف سيواجه خلفي كل تلك الاحداث.

شاهد أيضاً

حوار مع الموسيقي جهور مارديروسيان

بداية هل لك ان تحدثنا عن نفسك وكيف بدت مرحلة تعلقك بالموسيقى ؟ اسمي جهور …